الجمعة، 17 يوليو، 2009

شموخ اللوز

شموخ اللوز


أمي من خلف القضبان
رأيت ضفائرك تتدلي
من عيون الشمس
تبشرني بشموخ اللوز

مهما تجبر السجان
....فها أنذا يا أماه....

أعانق / طيفك .....
اصنع عطرا لك....
من حنايا أحلامي الموجوعة
وأتوق لأحضانك الموزعة
بين الأجداث و الهناشير
لتضمد جراح سلاسل
تنصهر من لهيب أشواق
.....تنتظر يديك....
لتلبس وجهي
بعد سنين الحرمان
فابتهلي يا أماه
بصلاة الفجر والصحي
نهوض الصهيل
ليري معصما
رقم تقطيع أوصال الأرحام
وتكحيل أجفانها
ببقايا أضرحة
صنعت المجد
وشرفت سطور التاريخ




رحاب كنعان/ خنساء فلسطين
10/رمضان2005

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق